روسيا اليوم .. 5 أعوام .. وما زلنا فى غير وادٍ

د.حسين الشافعى

د.حسين الشافعى

يصدر هذا العدد من مجلة روسيا اليوم مكملاً ل 5 سنوات من الإصدار المنتظم للمجلة كأول مطبوعة بالعربية تقدم للقارئ العربى – والمصرى بشكل خاص – إنعكاسات أخبارية وتحليلية لما يدور على الساحة الروسية من أحداث مهمة للمنطقة العربية ودول العالم.

روسيا تولى إهتماماً متزايداً بالمنطقة العربية ، فوكالاتها الإخبارية الرئيسية تبث أخبارها – على صفحات الإنترنت – باللغات العربية ، وقناتها الفضائية ”روسيا اليوم “تلعب دوراً رئيسياً فى التواصل الثقافى والعلمى والتأريخى مع دول المنطقة.

إلى جانب ذلك فقد أعادت روسيا إصدار مجلتها الشهيرة أنباء” موسكو“باللغة العربية ، وتوزع بجميع أنحاء الوطن العربى.

لكن من غريب الأمور أن هذا الإهتمام الروسى بالمنطقة العربية والمحاولات الدؤوبة للتواصل معها بوسائل ووسائط إعلامية ، لا يقابله من الجانب العربى ما يوازيه.

محاولات قليلة لترجمات متواضعة للأدب العربى – لاقت رغم ذلك إقبالاً من الروس المتلهفين على التعرف عن قربٍ أكثر على ثقافاتنا وآدابنا. 

لا توجد ثمة خطة لدى أى دولة عربية ، أو أىٍ من مؤسساتها ذات الصلة بإصدارات أدبية أو ثقافية أو حتى إعلامية باللغة الروسية للتواصل مع شعوب أكثر من عشرين دولة بالعالم – جُلهم – تربطهم بدولنا ليس فقط تاريخ وتراث وإنما أيضاً مستقبل ومصالح.

ما زال علينا .. ونحن نَنْشد التواصل مع بلادٍ هامة أوروأسيوية – وفى طليعتها روسيا الإتحادية – أن نفعل الكثير ، إذ لن يصبح أمراً مقبولاً أن يظل الحوار غير متصلٍ ، يأتى لنا من الآخرين بأواصره .. بينما نحن فى غير وادٍ.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*