هبوط حجم التجارة الخارجية الروسية بنسبة الثلث تقريبا في يناير – أبريل 2015

أعلنت هيئة الإحصاء الفيدرالية الروسية أن حجم التجارة الخارجية الروسية تقلص بنسبة 32.7 بالمائة حتى 182.4 مليار دولار خلال الأشهر الأربعة الأولى من العام الحالي، مقارنة مع الفترة المماثلة من العام الماضي.

وأضافت الهيئة في تقرير شهري أصدرته، أمس الاثنين، أن الصادرات الروسية انخفضت بنسبة 29.3% حتى 120.5 مليار دولار، فيما هبطت الواردات بنسبة 38.3% إلى 61.9 مليار دولار.

غير أن روسيا تمكنت من الحفاظ على فائضها ”التقليدي“ في مبادلاتها التجارية الخارجية، وإن تقلص حجمه إلى 58.7 مليار دولار في يناير/كانون الثاني — أبريل/نيسان 2015، قياسا إلى 70.3 مليار دولار في الفترة ذاتها من السنة الماضية.

وتبين من التقرير أن الهبوط الحاد في مؤشرات التجارة الخارجية الروسية في الثلث الأول من العام الجاري كان سببه عائدا إلى انخفاض أسعار صادرات البلاد الأساسية إلى الأسواق الخارجية وفي مقدمتها النفط والغاز والمعادن.

فيما لجأت البلاد إلى تقليصات في الواردات من أجل تحصيل الفائض لسداد ديونها الخارجية، أولا، وكذلك لحماية المنتجين الوطنيين من منافسة البضائع الأجنبية، وبالدرجة الأولى الاستهلاكية والزراعية منها القادمة من دول الاتحاد الأوروبى.

المصـدر : سبـوتنيـك

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*