تنعي “المؤسسة المصرية الروسية للثقافة والعلوم” إلى الشعبين: المصري والروسي رحيل مؤسسها ورئيسها الأستاذ الدكتور حسين الشافعي

تنعي

“المؤسسة المصرية الروسية للثقافة والعلوم”

إلى الشعبين: المصري والروسي

رحيل مؤسسها ورئيسها

الأستاذ الدكتور

حسين الشافعي

%d8%ad%d8%b3%d9%8a%d9%86-%d8%a7%d9%84%d8%b4%d8%a7%d9%81%d8%b9%d9%8a

والتي سعت ـ حسب رؤيته ـ إلى تأكيد وترسيخ القيم العلمية والأدبية والفنية في مسيرة العلاقات الإنسانية بين البلدين، وفتح آفاق جديدة لمزيد من التفاعل والتبادل بين المكونات الثقافية للشعبين الصديقين (المصـري والروسي)، وللثقافة الإنسانية، في عصر التعددية الثقافية والمعرفية”، وقامت بجهدٍ عظيم، وحقَّقت إنجازات كبرى، في هذا السياق.

رحم الله الراحل العظيم، وألهمنا السداد في استكمال مسيرته، وتحقيق آماله، وإنجاز الأهداف النبيلة التي أسس” المؤسسة المصـرية الروسية للثقافة والعلوم” من أجل بلوغها.

 

شادي حسين الشافعي

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*